التصورات والمفاهيم الخاطئة للتلاميذ في وحدة التحولات النووية

4٬442

التصورات والمفاهيم الخاطئة للتلاميذ في وحدة التحولات النووية

1 – لا يفرق التلاميذ بين التحول الكيميائي والتحول النووي وهذا التحول الاخير يمس النواة في مكوناتها وخاصة في عدد البروتونات لذا فالعنصر الكيميائي فيه غير منحفظ.

2 – يخطئ التلاميذ كثيرا في كتابة معادلة التحول النووي اذ انهم يخلطون بينها وبين ما  يحدث في الاكسدة والارجاع فالالكترونات المفقودة من قبل المرجع يكتسبها المؤكسد بينما ما تفقده النواة في الاشعاعات المختلفة يتجه نحو الوسط.

3 – يصعب على التلاميذ تصور النواة المشعة ومتى تشع وماهي العوامل التي تدفعها وتسرع تفككها  لان الظاهرة  كلها عشوائية يغذيها عدد الانوية المشعة فقط فكلما زاد عدد الانوية المشعة زاد احتمال تفككها اشبه بظاهرة الوفاة عند الكائن الحي فالوفاة في المدن الكبرى اكثر منه في المدن الصغرى والقرى  ونواة تفككت هي نواة قد توفت لانه لم يصبح لها وجود لذلك نجد في تسمية t1/2 بزمن نصف العمر او زمن نصف الحياة.

4 – يجد التلاميذ صعوبة في بداية الوحدة عند اعطائهم عبارة الانوية المتبقية بعبارتها الاسية لان الدوال الاسية لم تدرس سابقا في الرياضيات لذا وجب اعطائهم اياها بشكل يخدم الوحدة فقط دون تعمق فيها.

5 – يخلط التلاميذ بين التناقص الاشعاعي وهو تناقص عدد الانوية المشعة وبين النشاط الاشعاعي الذي يعبر عن هذا التناقص خلال مدة زمنية اشبه بسرعة الاختفاء التي تعبرعن  تغير كمية مادة احد المتفاعلات بتغير الزمن.

6 – يصعب على التلاميذ مفهوم النقص الكتلي وكيف ان كتلة مكونات النواة اكبر من كتلة النواة وان هذا الفرق في الكتلة يتحول الى طاقة تشد النواة ويحاول اغلبهم حفظ العلاقة التي تعبر عن ذلك  وكانوا في السنة الاولى يحسبون كتلة النواة من مكوناتها والحقيقة ان ما حسب في السنة الاولى هو كتلة تقريبية للنواة فقط وليست كتلة النواة.

7 – لا يفرق التلاميذ بين التفاعلات النووية (الاشعاع) وبين تفاعلي الانشطار والاندماج ووجب عليهم ان يدركوا ان الاولى تلقائية لايمكن التحكم فيها والثانية مفتعلة يمكن التحكم فيها وكلاهما يخضع لقانوني صودي عند كتابة معادلتها.

8 – عند مقارنة تفاعلي الاندماج والانشطار على التلاميذ ان يدركوا جيدا انه مادام التفكير في الاندماج و الانشطار محقق فهذا يدل على انه احسن منه لان الانسان يفكر دوما في الاحسن عند حساب الطاقة المحررة من الانشطار من معادلة تفاعل الانشطار نجدها اكبر من تلك المحررة من الاندماج ونقول لهم الاندماج يحرر طاقة اكثر من الانشطار. مثال في الاندماج من النوع  D-T نجد الطاقة هي ELib=17,6 MeV وفي احد تفاعلات انشطار اليورانيوم نجدها ELib=179MeV.

9 – عندما يقارن التلاميذ الطاقة الناتجة من انشطار عينة مشعة مع تلك التي تعطيها عينة من البترول يفضلون مباشرة العينة الاولى لان عينة البترول مقدرة بالاطنان  والاولى بالغرام وتناسوا حقيقة ان تكاليف استخراج و تحضير  العينتين متقارب جدا اذن فلماذا التفكير في الطاقة النووية بالرغم من سلبياتها وخطورة استعمالها اذاكانت التكلفة متماثلة والجواب هو استنفاذ يوما ما كل البترول


♥♥ في الأخير لا تنسونا من صالح دعائكم ♥♥

Comments
});